×
Téléchargez la nouvelle application
my2M
Bien plus que la télé
Installer
الآن
وزارة الصحة: فيروس كورونا لا ينتقل عبر الطعام وهو احتمال منعدم
صحة

وزارة الصحة: فيروس كورونا لا ينتقل عبر الطعام وهو احتمال منعدم

دوزيمدوزيم
whatsapp share

حذر منسق المركز الوطني لعمليات طوارئ الصحة العامة، معاذ لمرابط، أن الأسبوع الأخير كان الأسوأ من الناحية الوبائية في المغرب منذ بداية كورونا في الثاني من شهر مارس الماضي، حيث سجل تزايدا كبيرا في عدد الحالات الخطيرة والحرجة التي ترقد في أقسام الإنعاش والعناية المركزة إلى جانب الوفيات.

وأضاف لمرابط خلال تقديمه للتصريح الصحافي الأسبوعي الثالث، أن منظمة الصحة العالمية ما تزال تصنف المغرب في المرحلة الثانية من مواجهة الوباء، وفق تقرير المنظمة الصادر يوم الأحد الماضي.

وضمن فقرة التفاعل مع أسئلة المواطنين المغاربة، حول احتمال انتقال فيروس كورونا عبر الطعام، رد لمرابط: "هذا الاحتمال جد منعدم، لأن الفيروس تنفسي وإلى حد الآن ليست هناك أي حالة رصدت في العالم عن طريق الأكل".

وفي سؤال حول انتقال الفيروس في الفضاء المشمس، أكد لمرابط أن المعطيات العلمية تؤكد استمرار تفشي كوفيد 19 رغم ارتفاع درجات الحرارة.

وأضاف ذات المسؤول في وزارة الصحة، أن الدراسات العلمية أثبت أن الفيروس يمكن أن يبقى في الهواء لمدة تتراوح بين 3 أو 4 ساعات، مؤكدا على ضرورة العمل على تهوية فضاءات العمل أو غرف المنازل.

ونصحت وزارة الصحة بالابتعاد عن استعمال المكيفات الهوائية بالنظر إلى خطورة الإصابة بالوباء، وفي حالة الضرورة عند ارتفاع درجات الحرارة تؤكد تعليمات الوزارة على ضرورة الحفاظ على التهوية والإبقاء على النوافذ مفتوحة.

وبخصوص، ارتداء الكمامات داخل السيارات الخاصة، أكد مسؤول وزارة الصحة أنه "ليس ضروريا"، مشيرا إلى أنه من "الناحية الوبائية فلا معنى لارتداء الكمامة داخل سيارتك الخاصة إذا كنت وحيدا أو إذا كنت رفقة عائلة تعيش معها بشكل يومي؛ لكنه شدد على أن القانون يلزم بارتداء الكمامات".

وبشأن جدل مجانية اختبار الكشف عن فيروس كورونا، أكد ذات المتحدث، أن وزارة الصحة توفر هذه التحاليل مجانا للمواطنين المغاربة في إطار تتبع المخالطين والبؤر، أما في حالة الرغبة في إجراء الاختبار بهدف السفر فإنه تم تحديد مبلغ مالي لهذا الاختبار.

ودعا لمرابط في فقرة التوعية التحسيس، ضمن ذات التصريح الأسبوع، المواطنين المغاربة بالالتزام والمسؤولية وبحماية المحيطين والأقارب سواء كبار السن والأشخاص المصابين بالأمراض المزمنة والنساء الحوامل، وذلك بارتداء الكمامة بشكل صحيح، بالإضافة إلى احترام مسافة التباعد.  

وناشدت وزارة الصحة المواطنين، كل حسب موقعه، ضرورة احترام تعليمات السلطات الصحية، وأكدت أن تدابير الوقاية تبقى الحل الوحيد للحماية من الوباء في ظل عدم وجود أي لقاح اليوم أو في الوقت القريب.

السمات ذات صلة