×
Téléchargez la nouvelle application
my2M
Bien plus que la télé
Installer
الآن
مجلس الرباط يعلن عجز ماليته ب15 مليار درهم بسبب تداعيات كورونا
أخبار الجهات

مجلس الرباط يعلن عجز ماليته ب15 مليار درهم بسبب تداعيات كورونا

تستمر تداعيات جائحة كورونا على المؤسسات العمومية المغربية من بينها المجلس الجماعي للعاصمة الرباط ، حيث كشفت معطيات رسمية عن تراجع مداخيله بأزيد من 15 مليار درهم و700 مليون سنتيم ، مقارنة مع السنة الماضية.

هذا التراجع وصفه نائب عمدة مجلس الرباط ، لحسن العمراني بـ "المقلق جدا"، نظرا للاوراش الكبرى التي أطلقتها مدينة الرباط في مجال تعزيز البنيات التحتية وعصرنتها.

وحسب المعطيات الرسمية التي نشرها العمراني على مواقع التواصل الاجتماعي ، يعزى هذ التراجع في مالية مجلس الرباط مقارنة مع السنة الماضية الى انخفاض الرسوم المدبرة من طرف وزارة المالية ،والتي وصلت الى سالب 123 مليون درهم ،بينما كانت خزينة المدينة قد انتعشت ب 203 مليون درهم السنة الماضية .

وبحسب متابعين للشأن المحلي للعاصمة ، يعد هذا التخبط استمرارا للمشاكل التي يعرفها المجلس ، حيث مازالت تواجه الرباط، أزمة مالية بسبب عدم التزامها بتسديد أقساط قرض لصندوق التجهيز الجماعي التابع لوزارة الداخلية.

من جانب اخر ينذر هذا الانحصار في جباية الرسوم والضرائب ، على ارتفاع عجز الموازنة على الدولة وباقي الوحدات الترابية ، مما قد يتسبب في إعداد مشاريع ميزانية السنة بطعم من التقشف ، حيث من المنتظر من الجماعات الترابية أن تخفض من ميزانية التسيير، كما نحت الى ذلك  جماعة مراكش، إذ خفضت مالية التسيير من 120 مليار سنتيم إلى 87 مليار سنتيم بسبب تأثر عدد من الأنشطة الاقتصادية للمدينة بـ كورونا .

وكانت وزارة الداخلية قد عممت  دورية على  رؤساء مجالس الجماعات الترابية  ، تفيد بضرورة إدخال تعديلات على ميزانياتها لأجل تغطية النفقات المستجدة الخاصة بمواجهة الجائحة ،المذكرة دعت رؤساء مجالس الجماعات لإدخال تعديلات على الميزانيات  دون مداولة أو مشاورة مع مجالسهم للاستجابة لنفقات الظرفية الوبائية.

السمات ذات صلة