×
Téléchargez la nouvelle application
my2M
Bien plus que la télé
Installer
الآن
كان يامكان

طاعون 1348.. الموت الأسود الذي انطلق من الصين وقتل ثلت سكان العالم في "كان يامكان"

دوزيمدوزيم
whatsapp share

على مر التاريخ، عرفت البشرية عدة أوبئة كان أخطرها وأشدها فتكا ذلك الطاعون الذي قتل ثلث سكان العالم في منتصف القرن الرابع عشر الميلادي، والذي عرف ب "الطاعون الأسود" أو "الموت الأسود".

بدأ هذا الوباء سنة 1348 واستمر إلى سنة 1352، وهلك بسببه 200 مليون شخص عبر العالم حسب تقديرات الباحثين، وفي أروبا، قدرت الخسائر في الأرواح بين 25 و45 مليون شخص، انطلق "الموت الأسود" من الصين ودخل أوروبا عن طريق إيطاليا ومنها انتقل إلى فرنسا ثم إلى باقي الدول الأوروبية.

وبسبب هذا الوباء، ستشهد أروبا عدة تحولات، حيث أدى الخصاص الكبير في اليد العاملة إلى جعل الأجراء في موقع تفاوضي أفضل مع الملاكين، كما أن التفكير العقلاني انتشر بين الناس الذين بدأوا يعيدون النظر في وصاية الكنسية ودورها بعد أن لاذوا بها وآمنوا بقدرتها على حمايتهم، وهو ما لم تحققه كل الأدعية والطقوس التي مارستها الكنيسة، كما يشرح الكاتب والروائي عبد الكريم الجويطي.

ضرب هذا الطاعون أيضا بلاد الأندلس، وقد وصفه العلامة ابن خلدون في مقدمته وصفا مؤثرا، وهو الذي فقد والديه بسببه، كما أن العالم الموسوعي لسان الدين بن الخطيب كتب مقالة بعنوان "مُقنِعة السائل عن المرض الهائل"، تحدث فيها عن هذا الوباء وعن سرعة انتشاره وسبل الوقاية منه.

وفي وقت انتشرت فيه فكرة القدر والعقاب الإلهي من خلال المرض، دافع ابن الخطيب عن فكرة أن العدوى سببها مخالطة المصاب بالمرض، كما يوضح دائما الكاتب والروائي الجويطي في هذا العدد من البرنامج التاريخي "كان يا مكان".

شاهدوا الحلقة كاملة.

السمات ذات صلة