×
Téléchargez la nouvelle application
my2M
Bien plus que la télé
Installer
الآن
صباحيات

المرونة النفسية وكيف نتأقلم مع الصعوبات التي نواجهها.. في "صباحيات"

دوزيمدوزيم
آخر تحديث
whatsapp share

كل إنسان في هذه الحياة معرض للمرور بأزمات بسيطة أو صدمات قوية، لكننا نلاحظ وجود فرق التعامل مع هذه الامتحانات ومواجهتها بين شخص وآخر، فقد يمر شخصان بنفس التجربة، واحد سيبقى رهينة لها وسيلعب "دور الضحية"، وآخر سيتجاوزها ويخرج منها أقوى من السابق.

الفرق بين هذين الشخصين في التعامل مع الأزمات يطلق عليه "المرونة النفسية"، ويمكن أن يتلقاها الطفل في تربيته، حيث إن إحساسه بالأمان يعطيه الثقة في النفس ويدفعه للنظر دائما إلى المستقبل. يمكن أيضا للإنسان أن يلتقي بشخص يكون له تأثير كبير على مجرى حياته ويساعده على الاشتغال على "المرونة النفسية".

من جهة أخرى، تؤكد الدكتورة لبنى بوحولي أن الارتباط بالأمور الإيجابية يساعد على تجاوز الصعاب، فإذا فقد الإنسان عمله على سبيل المثال، فليتذكر أنه يتمتع بصحته، وأن لديه عائلة وأصدقاء، ثم يفكر فيما يمكن القيام به، لأن ما لا تملكه اليوم، قد يأتي غدا، وهنا يلعب الإيمان والجانب الروحي دورا مهما في التخفيف من وطأة الشدائد والصعاب".

المزيد من التفاصيل في فقرة "بيني وبينك" لهذا العدد.

السمات ذات صلة