×
Téléchargez la nouvelle application
my2M
Bien plus que la télé
Installer
الآن
الحكومة تعرض مستجدات مشاريع مواكبة المقاولات الصغيرة والمتوسطة
اقتصاد

الحكومة تعرض مستجدات مشاريع مواكبة المقاولات الصغيرة والمتوسطة

دوزيمدوزيم

أعلنت الحكومة مستجدات جديدة فيما يخص إجراءات مواكبة المقاولات الصغيرة والمتوسطة، حيث من المنتظر أن يشهد عدد الشركات الصغيرة والمتوسطة التي تحظى قروضها بضمانة الدولة عبر صندوق الضمان المركزي ارتفاعا خلال العام المقبل.

فحسب محمد بنشعبون، وزير الاقتصاد والمالية، فإنه من المتوقع أن يرتفع عدد الشركات المتوسطة والصغيرة التي ستستفيد من ضمان الدولة لقروضها ابتداء من العام المقبل وذلك بالنظر إلى كون عدد المقاولات التي استفادت من ضمان الذي يوفره صندوق الضمان المركزي ارتفع بنسبة 180 في المائة ما بين يوليو 2019 ونهاية عام 2019 ، مقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي.

وأضاف الوزير خلال مشاركته في أشغال الجامعة الصيفية للاتحاد العام لمقاولات المغرب، نهاية الأسبوع، بالدار البيضاء، أن هذا الارتفاع يجد تفسيره في تبسيط نظام الضمان من أجل تسهيل قراءة المنتجات عبر تقليص عدد المنتوجات التي تسمح للمقاولات الصغيرة و المتوسطة من ضمان القروض إلى منتوجين اثنين بدل 12 الموجودة سابقا.

ويتعلق الأمر حسب الوزير بمنتج يدعم ويضمن الاستثمار و منتج يسمح بضمان دورة الاستغلال لدى المقاولات الصغيرة والمتوسطة ، التي تم إنشاؤها في أوائل فبراير 2019.

ومن بين الاجراءات التي اتخذتها الحكومة لمواكبة المقاولات المغربية، كشف الوزير وتيرة سداد الضريبة على القيمة المضافة قد تضاعفت في عام واحد ، حيث  تم تسديد ما يقرب من 33 مليار درهم من المتأخرات المستحقة عن الضريبة على القيمة المضافة لفائدة المقاولات نهاية عام 2018 ، من أصل 40 مليار درهم قيمة متأخرات السداد، مشيرا أنه تم أداء ما يقرب من 8 مليارات درهم مع متم شهر غشت 2019 مقابل 4 مليارات درهم سنة 2019.

وفي ما يتعلق بآجال التسديد لفائدة المقاولات ، سجل بنشعبون حصول تراجع كبير في هذه الاجال ، لا سيما في الأسواق العمومية ، حيث انتقلت من 80 يوما كمعدل مع نهاية 2017 إلى 35 يوما في سنة 2019، لكن لاحظ في الآن ذاته أن حجم الانخفاض كان أقل أهمية فيما يتعلق بالمرافق والمؤسسات العمومية، إذ انتقل من 70 يوما كمعدل سنة 2017 إلى 55 يوما مع نهاية سنة 2019.

السمات ذات صلة