×
Téléchargez la nouvelle application
my2M
Bien plus que la télé
Installer
الآن
"الأحرار" يردون على العثماني: استوزار أحد الشباب ليس انجازا والشعبوية لم تكن في ...
سياسة

"الأحرار" يردون على العثماني: استوزار أحد الشباب ليس انجازا والشعبوية لم تكن في مصلحة بلدنا

RNI
دوزيمدوزيم

أكد رشيد الطالبي العلمي، عضو المكتب السياسي بحزب التجمع الوطني للأحرار أن المغاربة إذا كانوا صوتوا لتوجه سياسي معين خلال سنة 2016، فـ”لأننا كنا غير منظمين بالشكل الجيد، لم نكن نشتغل بالشكل المطلوب، لم نقم بـ30 و40 لقاء في أوروبا، ولم نقم بجولات بكل جهات المغرب"، مشيرا إلى أن الحزب اليوم يشتغل "بعقلية وبهيكلة جديدة، ولا يمكن إلا أن يحقق النتائج المرجوة".

وأعرب الطالبي العلمي خلال مشاركته في مؤتمر الشبيبة التجمعية المنعقد أمس الأحد بفرانكفورت الألمانية عن استغرابه من "من يعتبر اليوم منح حقيبة وزارية لأحد الشباب إنجازا كبيرا" وذلك في إشارة إلى تصريحات رئيس الحكومة سعد الدين العثماني بخصوص استوزار قائد شبيبته محمد أمكراز، مذكرا بأن "عددا من قيادات الأحرار تحملت المسؤوليات وهي في سن مبكر، وكانت قادمة من مناطق لا تصلها التنمية".

وفي نفس السياق، شدد محمد أوجار، عضو المكتب السياسي للحزب على أن التجمع الوطني للأحرار "كان دائما مناصرا للشباب، وذلك عبر تزكيته وهو في سن لا يتجاوز 36 لحمل حقيبة وزارية في حكومة التناوب التوافقي التي قادها عبد الرحمن اليوسفي"، مذكرا بالأسماء العديدة التي استوزرت في سن صغيرة كرشيد الطالبي العلمي، أنيس بيرو، مصطفى المنصوري ونجيب الزروالي.

من جهته رفض مصطفى بايتاس، عضو المكتب السياسي للحزب أن يختزل عمل هذا الأخير في الفوز بانتخابات سنة 2021، مضيفا خلال ذات المؤتمر: “الأيام ستبدي أن مهمتنا هي إرجاع المصداقية للفعل السياسي، وإذا أعطت صناديق الاقتراع، سنة 2021 نتائج ليست في صالح الحزب سأكون أول المصفقين".

هذا وأكد بايتاس على أن "الشعبوية لم تكن في مصلحة بلادنا، فمنذ أن دخلنا هذا المسلسل سنة 2011، أضاع ذلك على المغرب فرصا كبيرة"، معبرا عن أمله في "أن يتم الرقي بمستوى النقاش مستقبلا لكون بلادنا تستحق الأفضل".

السمات ذات صلة