×
Téléchargez la nouvelle application
my2M
Bien plus que la télé
Installer
الآن
إسبانيا.. المهنيون في القطاع الصحي يفوزون بجائزة " أميرة أستورياس " في دورة 2020
فيروس كورونا

إسبانيا.. المهنيون في القطاع الصحي يفوزون بجائزة " أميرة أستورياس " في دورة 2020

وكالاتوكالات
whatsapp share

أعلنت هيئة التحكيم الخاصة بجائزة " أميرة أستورياس " الأربعاء أن المهنيين في القطاع الصحي الإسباني الذين يوجدون في خط المواجهة الأول في مكافحة فيروس كورونا المستجد قد فازوا بهذه الجائزة المرموقة في مجال الوفاق والانسجام لعام 2020 وذلك اعترافا واحتفاء بالجهود التي بذلوها من أجل إنقاذ الأرواح والتصدي لانتشار الجائحة .

وقالت هيئة المحلفين في بيان لها إن هذا التميز يستهدف بالأساس تسليط الضوء على المستوى العالي من الاحترافية والالتزام والتفاني في العمل الذي أبان عنه منذ بداية هذه الأزمة الصحية المهنيون والعاملون في القطاع الصحي الإسبان الذين ظلوا دائما على تواصل مستمر ومباشر مع الأشخاص المصابين بوباء ( كوفيد ـ 19 ) وفي خط المواجهة الأول في التصدي لتفشي الجائحة .

وشدد البيان على أن المهنيين في قطاع الصحة " كانوا معرضين للإصابة بالعدوى بنسب عالية وأكثر من أي شخص آخر وكانوا يشتغلون لساعات طويلة دون امتلاك المعدات والوسائل المادية في بعض الأحيان وأبانوا عن تفاني في العمل غير محدود وتضحية مثالية واحترافية كبيرة " .

وأكدت هيئة المحلفين أنه " بفضل تضحياتهم الشخصية الاستثنائية من أجل الصحة العامة ورفاهية المجتمع ككل فقد أصبح المهنيون في القطاع رمزا لمكافحة أكبر وباء عالمي خلال هذا الجيل " مشيرة إلى أن العاملين في القطاع الصحي " كانوا سواء في مراكز الرعاية الأولية أو المستشفيات الكبرى والمراكز الصحية عمومية كانت أو خاصة في طليعة مكافحة الفيروس إلى جانب هيئات ومؤسسات أخرى خاصة قوات الجيش وأجهزة الأمن التي تشارك بدورها وبشكل لافت في هذه المعركة" .

وقال البيان إن ترشيح المهنيين العاملين في القطاع الصحي لهذه الجائزة المرموقة اقترحته مجموعة من الأسماء هم خينيس موراتا وبيدرو ميغيل إشنك لانديريبار والسير سلفادور مونكادا الفائزون بجوائز أميرة أستورياس في مجال البحث العلمي والتقني لسنوات 2007 و 1998 و 1990 على التوالي مشيرا إلى أن اجتماع لجنة تحكيم هذه الجائزة عقد عن بعد عبر تقنية الفيديو بسبب الأزمة الصحية الناتجة عن فيروس كورونا المستجد .

وتم منح جائزة أميرة أستورياس في فئة الوفاق والانسجام لعام 2019 لمدينة غدانسك البولندية تقديرا لمساهمتها في الدفاع عن الحريات وحقوق الإنسان وتعزيز اندماج اللاجئين .

وتتوج جوائز " أميرة أستورياس " التي تمنحها مؤسسة تحمل نفس الاسم الأعمال التي تكتسي أهمية على الصعيد الدولي في مجالات الفنون والرياضة والعلوم الاجتماعية والتواصل والأعمال الإنسانية والتعاون الدولي وكذا في مجال الأبحاث العلمية والتقنية والآداب .

السمات ذات صلة