×
Téléchargez la nouvelle application
my2M
Bien plus que la télé
Installer
الآن
أشرف بن شرقي يقود الزمالك الى الفوز بلقب السوبر الإفريقي
رياضة

أشرف بن شرقي يقود الزمالك الى الفوز بلقب السوبر الإفريقي

وكالاتوكالات
whatsapp share

قاد أشرف بن شرقي فريق الزمالك المصري الى الفوز بكأس السوبر الإفريقي على حساب الترجي التونسي، في المباراة النهائية التي جمعت بينهما مساء اليوم الجمعة على أرضية ملعب ثاني بن جاسم بنادي الغرافة بالدوحة.

وجاء فوز الفريق المصري على التونسي بثلاثة أهداف لهدف واحد سجل اثنين منها المهاجم المغربي في الدقائق (58) من المباراة كهدف ثاني بعد هدف أول مبكر سجله يوسف أوباما في الدقيقة الثانية، ليعود بن شرقي في الدقائق (90+1) الى تسجيل الهدف الثالث والحاسم في المباراة.

وجاء هدف الترجي الوحيد في الدقائق 54 من المباراة بضربة جزاء من تنفيذ الجزائري عبد الرؤوف بن غيث، تم تثبيتها بعد العودة الى تقنية حكم الفيديو المساعد (الفار).

وبهذه النتيجة، يكون فريق الزمالك قد أدرك الفوز بلقبه الرابع في كأس السوبر الإفريقي، فيما لم يتمكن فريق الترجي إلا من تحقيق لقب واحد سنة 1995 ضد موتيما بيمبي الكونغولي، وسط خسارته له ثلاث مرات، كانت آخرها العام الماضي أمام الرجاء البيضاوي، وفي نسخة 2012 ضد المغرب الفاسي ونسخة 1999 ضد اسيك ميموزا الايفواري.

ويحمل لقاء اليوم الرقم السابع بينهما في المسابقة القارية الأم، حيث كان التفوق من نصيب الزمالك مرتين مقابل مرة للترجي، وانتهت ثلاث مباريات بالتعادل آخرها في دور المجموعات لدوري الأبطال 2005.

كما يعتبر هذا اللقاء اليوم بين الفريقين الأول من ثلاثة ستجمع بينهما في غضون ثلاثة أسابيع، إذ بعد كأس السوبر، سيلتقي الفريقان في نهاية الأسبوع الأخير من فبراير الحالي في ذهاب الدور ربع النهائي لمسابقة دوري الأبطال في مصر، على أن يخوضا لقاء الإياب بعدها بأسبوع في تونس.

وتعد أيضا مواجهة اليوم النسخة رقم 28 من البطولة التي كانت تجمع في البداية بين بطل دوري أبطال إفريقيا وبطل كأس الكؤوس الإفريقية ثم تحولت لتقام بين بطل دوري الأبطال وحامل لقب كأس الكونفدرالية الإفريقية "كأس الاتحاد الإفريقي".

وأقيمت أول نسخة على الإطلاق من البطولة عام 1993 بين فريق أفريكا سبور الإيفواري حامل لقب كأس الكؤوس الإفريقية ونادي الوداد الرياضي، الفائز وقتها بدوري الأبطال، وحمل لاعبو أفريكا سبور اللقب الأول في البطولة وهو بالمناسبة أحد لقبين فازت بهما كوت ديفوار فقط والثاني كان من نصيب أسيك ميموزا عام 1999.

ويتربع الأهلي المصري على عرش لقب السوبر الإفريقي بتتويجه بستة ألقاب محققا رقما قياسيا تماما كما هو الحال في بطولة دوري أبطال إفريقيا التي توج بها 8 مرات. وبعد الأهلي يأتي مازيمبي بطل الكونغو الديمقراطية والزمالك في المركز الثاني من حيث التتويج بكأس البطولة برصيد 3 مرات لكل منهما مقابل لقبين للنجم الساحلي التونسي والرجاء البيضاوي وإنيمبا النيجيري.

وبشكل عام فقد فازت الأندية العربية بـ17 لقبا، علما بأن مصر هي أكثر دولة توجت أنديتها بالكأس برصيد 9 ألقاب، مقابل 4 للمغرب و3 لتونس وثلاثة ألقاب للكونغو الديمقراطية ولقبين لكوت ديفوار ونيجيريا وجنوب إفريقيا ولقب وحيد لكل من الجزائر وغانا.

وتجدر الإشارة الى انها المرة الثانية التي تقام فيها هذه البطولة خارج القارة السمراء، وفي الدوحة تحديدا، والخامسة بملاعب محايدة بعيدة عن دول الأندية التي فازت بدوري الأبطال.

السمات ذات صلة