×
Téléchargez la nouvelle application
my2M
Bien plus que la télé
Installer
الآن
أحمد أحمد يترشح لولاية جديدة على رأس الاتحاد الافريقي لكرة القدم
رياضة

أحمد أحمد يترشح لولاية جديدة على رأس الاتحاد الافريقي لكرة القدم

وكالات بتصرفوكالات بتصرف
whatsapp share

أعلن الملغاشي أحمد أحمد الاربعاء ترشحه لولاية ثانية على رأس الاتحاد الافريقي لكرة القدم، برغم مواجهته مزاعم فساد مالية كان ينفيها دوما.

وغر د أحمد (60 عاما) في حسابه على موقع تويتر "عرف الاتحاد الافريقي الكثير من التحسينات لمدة أربع سنوات. أنا فخور بانجازات فريقي".

وتابع "أتقدم بالشكر والامتنان لدعمكم ومساعدتكم لكرة القدم في افريقيا وخارجها. بعد عملية التفكير والتشاور، قررت الترشح لإعادة الانتخاب".

وتم الكشف مطلع الاسبوع عن رسالة وجهها 46 اتحادا منضويا من أصل 54 في الاتحاد القاري إلى أحمد تطالبه بالترشح لولاية جديدة مدتها أربع سنوات.

وأك د فيليب شيانغوا رئيس اتحادات جنوب افريقيا لوكالة فرانس برس ان رسالة دعم أحمد تم تسليمها الى السياسي الملغاشي السابق.

ومن المقرر ان تقام الانتخابات المقبلة في 12 اذار/مارس المقبل في الرباط. وحتى الان لم يترشح سوى احمد، علما ان باب الترشح يقفل في 12 نونبر المقبل.

وكان عضو اللجنة التنفيذية التونسي طارق بوشماوي، الراغب بالترشح لمنصب الرئيس، قد فشل بالحصول على دعم اتحاد بلاده الذي فضل ترشيح الرئيس وديع الجريء للجنة التنفيذية.

ويحتاج المرشح الفائز لأكثرية بسيطة من 28 صوتا للفوز بالانتخابات. ولم تكن اتحادات الجزائر، بوتسوانا، ساحل العاج، نيجيريا، سيراليون، جنوب افريقيا، أوغندا وزيمبابوي من بين المطالبين ببقاء أحمد.

وقال أحمد الاربعاء في حديث لشبكة "بي بي سي": "قبلت أن أكون مرشحا اثناء الاستماع الى رؤساء الاتحادات الوطنية، طالبني بذلك نحو 46 منهم بعد تلقي تقييمي لولايتي الاولى".

وتابع احمد الذي يواجه تحقيقا من قبل لجنة الاخلاقيات في الاتحاد الدولي "فيفا": "كما قلت سابقا ساواصل لولاية ثانية اذا كانت هناك حاجة لذلك".

وعن امكانية ترشح احدهم ضده على غرار رئيس الاتحاد النيجيري أماجو بينيك، اضاف "من الجيد دوما ان يكون هناك خصما في الانتخابات، لكن فلننتظر.. أعلم ان بعض الناس ينتظرون اشياء اخرى لا علاقة لها بالانتخابات، لكن بالنسبة للانتخابات يعرفون انهم لا يستطيعون هزيمتي، لاني امثل مجموعة من الاشخاص يريدون المضي قدما سويا".

وحقق أحمد قبل ثلاث سنوات فوزا لافتا على الرئيس التاريخي الكاميروني عيسى حياتو الذي حكم الاتحاد القاري بقبضة من حديد ولاحقته فضائح فساد عديدة كان ينفيها بدوره دوما.

وبطلب من أحمد، أ رسلت الامينة العامة للاتحاد الدولي السنغالية فاطمة سامورا الى مقر الاتحاد في القاهرة العام الماضي لتشرف على ادارة الاتحاد لمدة ستة أشهر.

 

 

 
 

 

السمات ذات صلة